موقع رياضي جزائري عالمي

شكوى بوركينا فاسو لإستبعاد الجزائر من مونديال البرازيل باطلة

NULL

0 18

ستنتهي المحاولة البائسة التي أعلن عنها إتحاد بوركينا فاسو اليوم لسحب حق تأهل الجزائر لنهائيات كأس العالم 2014 على لا شئ.فقد فاجأ الإتحاد البوركينابي الجميع اليوم بالإعلان عن رفعه شكوى للإتحاد الدولي لكرة القدم ” فيفا ” تتضمن إحتجاجاً على عدم أحقية نجم دفاع الخضر مجيدة بوقرة المشاركة خلال لقاء العودة بين الفريقين نظراً لحصوله على البطاقة الصفراء الثانية له في مسيرته بالتصفيات خلال لقاء الذهاب الذي جمع الفريقين بالعاصمة البوركينابية واجادوجو وإنتهى بفوز خيول بوركينا 3-2 ،وطالب الإتحاد البوركينابي بتأهل فريقه لنهائيات المونديال.والمفاجأة .. أنه بعد العودة إلى سجل مباراة الذهاب على موقع “فيفا ” نفسه إتضح أن اللاعب بوقرة لم يحصل على أية إنذارات في مباراة الذهاب ،وأن من حصل على بطاقات صفراء في هذه المواجهة من منتخب الخضر هما اللاعبان عدلان قديورة وسعيد بلكلام وجمال مصباح.يذكر ان بوقرة قائد المنتخب الجزائري هو صاحب هدف الفوز الذي إنتهت به مواجهة العودة بالجزائر والذي صعد بالخضر إلى نهائيات كأس العالم للمرة الرابعة في تاريخهم وللمرة الثانية على التوالي.من جانبه قال بوقرة لإذاعة (مونت كارلو) الفرنسية اليوم الجمعة “لم أحصل على إنذار في مباراة الذهاب ضد بوركينا فاسو. ولو حدث ذلك لكنت على علم.هناك تقارير المباراة ، والتقرير الذي قدمه الحكم الزامبي جاني زيكازوي لم يشر إلى نيلي أي بطاقة صفراء”.وأضاف”فعلا تلقيت إنذارا أمام مالي ولكن ليس في مباراة الذهاب أمام بوركينا فاسو. كنت مركزا في ألا أحصل على البطاقة الصفراء حتى أتمكن من المشاركة في مباراة العودة”.وأشار بوقرة إلى أنه يعتقد أن اتحاد بوركينا فاسو كان يظن أن الإنذار الذي تحصل عليه زميله السعيد بلكلام منح له هو ، لافتا إلى كفاءة اتحاد الكرة الجزائري وأنه لا يخشى شيئا.ويعد منتخب الجزائر ممثل العرب الوحيد الذي يشارك في نهائيات مونديال البرازيل المقرر إقامته خلال الفترة من 12 يونيو – 13 يوليو العام المقبل،وسبق للخضر أن تأهلوا  في أعوام 1982 بإسبانيا و1986 بالمكسيك و2010 في جنوب أفريقيا. وفي كل مرة خرجت منذ الدور الأول، بالرغم من أنها فازت بمباراتين اثنتين في 1982،الأولى تاريخية على الألمان 2-1، والثانية على حساب تشيلي 3-2.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.